الدفاع عن أبوي النبي صلى الله عليه وآله وسلم

اذهب الى الأسفل

الدفاع عن أبوي النبي صلى الله عليه وآله وسلم

مُساهمة من طرف أبو الحسن الشاذلي في الأربعاء مايو 28, 2008 2:37 pm

بسم الله الرحمن ارحيم
الحمد لله الذي لا يقيده زمان ولا يحده مكان والصلاة والسلام على سيدنا محمد سيد الانس والجان وصحبة الابرار وآله الاطهار وسلم عليه وعليهم تسليما كثيرا ياغفار



اما بعد فكلامي عن مسالة في العقيدة في غاية الاهمية تناقلها كثير من الناس فاصاب بعضهم واخطا البعض الاخر والمسالة هي هل ابوا النبي صلى الله عليه وسلم ناجيان ام غير ذلك ؟

قسمت كلامي الى ثلاث اقسام ولكل قسم ادلتها من الكتاب والسنة النبوية الشريفة المطهرة واقتصرت على بعضها لكثرتها وقصر المقام .


القسم الاول :ــ انهما من أهل الفترة وقد وعد الله تعالى ان لايعذب أهل الفترة ومن أصدق من الله قيلا فان الله لايخلف الميعاد والله تعالى قد قال في كتابة (( وما كنا معذبين حتى نبعث رسولا )) وقد أطبق العلماء الذين يعتد بقولهم من أهل العقيد الصحيحة السليمة على ان من مات ولم تبلغه الدعوة يموت ناجيا وانه لايقاتل حتى يدعى الى الاسلام وانه اذا قتل يضمن بالدية والكفارة نص عليه الامام الشافعي وسائر العلماء .


• وقد سئل الامام شرف الدين المناوي عن والده صلى الله عليه وسلم : هل هو في النار ؟ فزأر بالسائل زأرة شديدة فقال له السائل : هل ثبت اسلامه ؟ فقال الامام المناوي : انه مات في الفترة ولا عذاب على من مات في الفترة لقوله تعالى (( وما كنا معذبين حتى نبعث رسولا ))
• وقد وردت آيات كثيرة وعديدة تدل على نجاة أهل الفترة منها قوله تعالى (( وما كنا معذبين حتى نبعث رسولا )) وهذه الاية أطبق عليها العلماء سلفا وخلفا على الاستدلال بها في بداية كل حديث وذلك لعموم نجاة أهل الفترة الا من ورد بخصوصه دليل يدل على عدم نجاته فيخرج من العموم .
ومنها قوله تعالى ((ذلك ان لم يكن ربك مهلك القرى وأهلها غافلون ))
ومنها قوله تعالى (( وما أهلكنا من قرية الا لها منذرون ذكرى وما كنا ظالمين )) وهذه بعض الايات التي تثبت ان أهل الفترة ناجون من العذاب لعدم مجيء الرسول والنذير واذا ثبت ذلك فمن باب اولى ان الولدين الشريفين هما نجاجيان

واما الاحاديث فسوف اقتصر على حديث واحد اذكره لكم واترك الكثير من الاحاديث لقصر المقام والحديث هو ما رواه الامام أحمد واسحق بن راهويه في مسنديهما والبيهقي في الاعتقاد وصححه عن الاسود بن سريع أن النبي صلى الله عليه وسلم قال(( أربعة يمتحنون يوم القيامة رجل أصم لا يسمع شيئا ورجل أحمق ورجل هرم ورجل مات في فترة فاما الأصم فيقول رب لقد جاء الاسلام وما اسمع شيئا واما الاحمق فيقول رب لقد جاء الاسلام والصبيان يحذفون بالبعر واما الهرم فيقول رب لقد جاء الاسلام وما أعقل شيئا واما الذي مات في فترة فيقول رب ما اتاني لك رسول فياخذ الله مواثيقهم ليطيعوه فيرسل اليهم ان ادخلوا النار فمن دخلها كانت عليه بردا وسلاما ومن لم يدخل يسحب اليها ))

فالابوان الشريفان فالظاهر من امرهما ما ذهب اليه العلماء انهما لم تبلغهما الدعوة من أحد من الانبياء والرسل وذلك لعدة امور لبعد ما بين سيدنا عيسى وسيدنا محمد عليهما الصلاة والسلام حيث كانت المدة الزمنية ستة قرون وهذه فترة طويلة وقصر عمرهما حيث ماتا قبل العشرين من عمرهما وقد ساد الجهل بالشرائع في ذلك الزمن شرقا وغربا .
• وقال الشيخ عز الدين بن عبد السلام في أماليه (كل نبي ارسل الى قومه الا نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ) فبان من هذل الكلام ان الوالدين الشريفين من أهل الفترة بلا شك ولاريب لانهما ليسا من ذرية سيدنا عيسى عليه الصلاة والسلام .

• ثم يرشح ما ذهب اليه امام العصر الحافظ المتقن ابن حجر ( ان الظن بهما ان يطيعا في الامتحان امران :


أحدهما :ــ ما أخرجه الحاكم في المستدرك وصححه عن ابن مسعود قال: (( قال شاب من الانصار لم ار رجلا كان أكثر سؤلا لرسول الله منه يارسول الله أريت أبوك في النار ؟ فقال : ما سالتهما ربي فيطيعني فيهما واني لقائم يؤمئيذ المقام المحمود )) فهذا يشعر انه صلى الله عليه وسلم يرجي لهما الخير عند قيامه المقام المحمود وذلك بان يشفع لهما فيوفقا للطاعة اذا امتحنا كما يمتحن أهل الفترة ولاشك ولاريب ان المصطفى عندما يسجد لله ويدعو الدعاء الذي لم يسبق ان دعى به أحد قبله وعندما يقال للحبيب أرفع راسك سل تعط واشفع تشفع فاذا سال ذلك من الله لم يمنعه ما اراد واعطاه الله مراده .
الثاني : ما أخرجه ابن جرير في تفسيره عن ابن عباس رضي الله عنهما في قوله تعالى (( ولسوف يعطيك ربك فترضى )) قال ابن عباس : من رضا محمد ان لا يدخل أحد من أهل بيته النار )) واخرج ابو سعيد في شرف النبوة عن عمران بن حصين قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (( سالت ربي ان لا يدخل النار أحدا من أهل بيتي فاعطاني ذلك )) وهذه تدل صراحة على نجاتهما ان شاء الله تعالى لانهما من أهل بيته المبارك رضي الله عنهما .






يتبع
avatar
أبو الحسن الشاذلي
مراقب
مراقب

عدد الرسائل : 114
تاريخ التسجيل : 23/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الدفاع عن أبوي النبي صلى الله عليه وآله وسلم

مُساهمة من طرف أبو الحسن الشاذلي في الأربعاء مايو 28, 2008 2:38 pm

القسم الثاني : انهما لم يثبت عنهما شرك بل كانا على الحنيفية دين جدهم سيدنا ابراهيم الخليل عليه الصلاة والسلام كما كان على هذا الطائفة من العرب كورقة بن نوفل وزيد بن عمرو بن نفيل وغيرهما ، وهذا المسلك ذهب اليه الكثير من العلماء منهم الامام العلامة الحجة ومجد الدين في وقته فخر الدين الرازي فقال في تفسيره (قيل ان آزر لم يكن والدا لابراهيم بل كان عمه واحتجوا عليه بوجوه منها ان اباء الانبياء لم يكونوا كفارا ويدل عليه قوله تعالى (( الذي يراك حين تقوم وتقلبك في الساجدين )) معناه اي ان نور النبي صلى الله عليه وسلم كان ينتقل من جباه الساجدين من آباءه ساجدا بعد ساجد وبهذا التقدير يكون اباؤه صلى الله عليه وسلمجميعا مسلمين الى آدم وحينئذ يجب القطع ان ابا ابراهيم ليس آزر بل هو عمه .


• وكذلك دليل آخر يدل على ان آباءه ليسوا مشركين ان الله تعالى قال: (( انما المشركون نجس )) والرسول صلى الله عليه وسلم يقول (( لم ازل انتقل من أصلاب الطاهرين الى أرحام الطاهرات )) فوجب ان لايكون أحد من آباءه مشركا وهذا كلام الامام الرازي بحروفه .



• وقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم الصحابة ان يفتخروا بآباءهم المشركين فلا يقول انا ابن فلان ابن فلان وهو مشرك بل يقول انا ابن الاسلام حيث قال النبي صلى الله عليه وسلم ( من انتسب الى تسعة آباء كفار يريد بهم عزا وشرفا فهو عاشرهم في النار )) رواه البيهقي
فهل النبي يقول قولا ثم يخالفه لا والف لا أنظروا ماذا فعل المصطفى في معركة أحد وحنين الم يقل الحبيب مفتخرا



انا النبي لا كذب ........ انا ابن عبد المطلب


لقد انتسب الى جده عبد المطلب وافتخر به وهذا يدل على انه من الموحدين وعلى مله ابيه ابراهيم عليه وسلم ولم يكن مشركا.



يتبع
avatar
أبو الحسن الشاذلي
مراقب
مراقب

عدد الرسائل : 114
تاريخ التسجيل : 23/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الدفاع عن أبوي النبي صلى الله عليه وآله وسلم

مُساهمة من طرف أبو الحسن الشاذلي في الأربعاء مايو 28, 2008 2:39 pm

القسم الثالث : ان الله تعالى أحيا ابويه صلى الله عليه وسلم حتى ماتا مؤمنين به تشريفا لا تكليفا وهذا القول مال اليه الكثير من الحفاظ من المحدثين من هذه الامة منهم الامام ابن شاهين والحافظ الخطيب البغدادي والسهيلي والقرطبي والمحب الطبري والعلامة ناصر الدين بن المنير وغيرهم ، قال سيدي العلامة المحدث ناصر الدين بن المنير :ــ ((قد وقع لنبينا صلى الله عليه وسلم احياء الموتى نظير ما وقع لعيسى بن مريم وغيره من الانبياء الى ان قال وجاء في الحديث لما منع المصطفى من الاستغفار للكفار دعا الله ان يحيي له أبويه فأحياهما له فآمنا به وصدقا وما تا مؤمنين))
وما المانع من ذلك وقد ورد في سورة البقرة في احياء ذلك الرجل المقتول الذي لم يعرف قاتله وامرهم الله بذبح بقرة ثم ان يضربوا بها ذلك الرجل ثم يعود حيا ثم يخبربقاتله ثم يعود ميتا كما كان وهذا كله باذن الله وقد احيا الله على يد انبيائه كثيرا من الموتى فهل ان الله قادر على احياء الموتى للانبياء السابقين ويكون الله حاشاه عاجزا عن احياء الموتى لحبيبه مدلل الحضرة الربانية فان الله احيا ابويه صلى الله عليه وسلم ليزدادا الابوان الشريفان شرفا الى شرفهما فآمنوا به تشريفا لا تكليفا


وما أحسن القائل
حبا الله النبي مزيد فضل على فضل وكان به رؤفا
فأحيا أمه وكذا أبوه لايمان به فضلا لطيفا
فسلم فالقديم بذا قدير وان كان الحديث به ضعيفا



وفي الختام سئل العلامة أبو بكر العربي المالكي عن رجل قال : ان ابا النبي صلى الله عليه وسلم في النار فأجاب بان من قال ذلك فهو ملعون لقوله تعالى (( ان الذين يؤذون الله ورسوله لعنهم الله في الدنيا والآخرة وأعد لهم عذابا مهينا )) قال :ــ ولا أذى أعظم من ان يقال عن أبيه انه في النار .
وقال العلماء : لا يجوز ان يؤذى النبي صلى الله عليه وسلم بفعل مباح ولاغيره والدليل على ذلك ان الامام عليا رضي الله عنه وكرم الله وجهه عندما اراد الزواج على السيدة فاطمة رضي الله عنها ببنت ابي جهل قال المصطفى صلى الله عليه وسلم (( انما فاطمة بضع مني واني لا أحرم ما أحل الله ولكن والله لا تجتمع ابنة رسول الله وابنة عدو الله عند رجل أبدا ))
وقال ابن قدامة الحنبلي في المقنع (( من قذف أم النبي صلى الله عليه وسلم قتل مسلما كان أو كافرا ))

وصلى الله على سيدي وحبيبي محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا .


بتصرف من كتب الإمام السيوطي رحمه الله تعالى
avatar
أبو الحسن الشاذلي
مراقب
مراقب

عدد الرسائل : 114
تاريخ التسجيل : 23/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الدفاع عن أبوي النبي صلى الله عليه وآله وسلم

مُساهمة من طرف محمد فتحي في الأربعاء مايو 28, 2008 4:28 pm

جزاكم الله خيرا سيدى أبوالحسن الشاذلي

_________________
( وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذْ ظَلَمُوا أَنفُسَهُمْ جَاءُوكَ فَاسْتَغْفَرُوا اللَّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُوا اللَّهَ تَوَّابًا رَحِيمًا )
avatar
محمد فتحي

عدد الرسائل : 913
تاريخ التسجيل : 21/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ansaralmostafa.mam9.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الدفاع عن أبوي النبي صلى الله عليه وآله وسلم

مُساهمة من طرف أبو الحسن الشاذلي في السبت مايو 31, 2008 6:50 pm

وجزاكم سيدي الحبيب شرفني مروركم
avatar
أبو الحسن الشاذلي
مراقب
مراقب

عدد الرسائل : 114
تاريخ التسجيل : 23/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى