تعريف الحديث الصحيح عند اهل السنه

اذهب الى الأسفل

تعريف الحديث الصحيح عند اهل السنه

مُساهمة من طرف محمد جابر في الإثنين نوفمبر 10, 2008 1:45 pm

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

مما تميز به اهل السنه حرصهم على السنه لذلك سموا باهل السنه والجماعه

اي اجتمعوا على السنه ولايقصد بذلك انهم لم يجتمعوا على القرآن لانهم يعرفون

أن كل من انتسب للاسلام لا يشك في مصداقية القرآن الا طائفه

لاعبرة بهم لأنهم ليسوا من الاسلام في شيء

المهم أن نعرف ان اهل السنه عملوا بالسنه لأنها وحي من الله سبحانه

كما قال الله تعالى عن النبي عليه السلام

(وماينطق عن الهوى ان هو الا وحي يوحى )

ولأن اهل البدع طعنوا في كثير من السنن بخلاف اهل السنه

المهم اننا نريد ان نصل لتبين اهتمام أهل السنه بالسنه

ومن الامور المبينه لذلك شدتهم في تحري ما نقل عن النبي عليه السلام

فاشترطوا شروطا لصحة الحديث وعرفوه بتعاريف مدارها واحد وخلاصتها

أي تعريف الحديث الصحيح

هو (ما اتصل سنده بنقل العدل الضابط عن مثله الى منتهاه من غير شذوذ ولا عله )

ونبين معنى التعريف ليتضح للاخوه الامر

ما اتصل سنده - اي لا يكون فيه انقطاع مثاله ان يرويه كل واحد عن شيخه الاعلى منه

حتى يصل الى الصحابي والصحابي يرويه عن النبي عليه الصلاة والسلام

ولو رواه احد عن غير شيخه مثال رواه عن شيخ شيخه واسقط شيخه وهو لم يلتقي بشيخ شيخه

فهدا الحديث لايسمى متصلا ،، ومثاله يكون في آخر الموضوع

بنقل العدل الضابط - اي لابد ان يرويه عدل ضابط عن عدل ضابط عن عدل ضابط الى نهاية السند

والعدل الضابط يجتمعان في كلمة الثقه اي يرويه ثقة عن ثقة عن ثقة

والعداله هي ملكه تحمل صاحبها على ملازمة الدين والورع مع البراءه من أسباب الفسق وخوارم المروءه

والضبط يتعلق بالمتن وهو كلام النبي مثلا ويتعلق بالسند وهو ضبط سلسلة الرواة اي اسماءهم

والضبط قسمان :

ضبط صدر

وضبط كتاب

ضبط الصدر : هو ان يحفظ غيبا بدون ان يكتب وهذا اعلى مراتب الضبط

ضبط الكتاب : ان يجعل له كتاب يكتب فيه الاسانيد مع المتون ويحافظ عليه من ايدي الناس

اي لا تصل ايدي الناس اليه حتى اقربهم اليه لكي لا يدسون فيه ما ليس منه

عن مثله - بيناها اي عن مثله عدل ضابط عن عدل ضابط لانه اذا روى عدل ضابط

عن غير عدل او غير ضابط لا يقبل منه ولا يصح الحديث

الى منتهاه - كذلك بيناه اي هذا العدل الضابط يروي عن العدل الضابط الى نهاية السند

اي كل السلسله عدول وضابطين اي كلهم ثقات

شذوذ - اي لايكون الحديث شاذا والشاذ معناه عند المحدثين هو مخالفة الثقه من هو اوثق منه

على خلاف بين اهل العلم ولكن هذا تعريف ابن حجر رحمه الله

مثاله اذا روى الثقه حديثا وجاء ثقة آخر ورى نفس الحديث ولكن بمخالفه تامه

ننظر من اوثق من من الذي اوثق نأخذ حديثه والذي اقل وثوقا نطرح حديثه

العله - ان تكون قادحه وهذه لايعرفها الا الحفاظ الكبار

ومثالها

لوان شخصا يروي دائما عن شيخه ثم روى حديثا وسمى شيخه باسم غير معروف

او باسمه الاول واسمه الاول لكثير من العلماء نفس الاسم ولم يرد انه يروي هذا الحديث عن شيخه الثقه

انما اراد فلان الغير ثقه ولكن لم يسمه لكي يقبل حديثه وسماه باسمه الاول الذي هو نفس اسم شيخه الاول

فهنا لا يستطيع احد ان يعرف حديثه انه لايقصد به شيخه

ولكن يعرفه الجهابذه من الحفاظ لكثرة حفظهم للاحاديث

المهم ان نعرف ان الحديث اذا فيه عله فانه يسقط

الان نذكر حديث في صحيح البخاري جمع هذه الشروط كلها
حدثنا آدم بن ابي اياس قال حدثنا شعبه عن عبدالله بن ابي السفر واسماعيل عن الشعبي عن عبدالله بن عمرو

عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :

( المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده)

الحديث متصل كل روى عن شيخه الاعلى منه وكل الرواة عدول وضابطين اي ثقات وهذا الامر الى منتهى السند

وليس فيه شذوذ ولاعله

فجمع هذا الحديث شروط الصحه

وغيره بالآلاف عند اهل السنه ولكن هذا من باب المثال

نسأل الله العظيم التوفيق لنا ولكم وان يبصرنا بالدين

آمين
avatar
محمد جابر

عدد الرسائل : 78
تاريخ التسجيل : 30/08/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى